رئيس التحرير: إسلام عفيفى
توك شو

أحمد شوبير : بدأت بالفوازير في الإذاعة !


أحمد شوبير

  سالى الجنايني
7/9/2014 6:52:42 PM

داخل أروقة إذاعة الشباب والرياضة بمبني ماسبيرو التقينا مع الإعلامى أحمد شوبير أثناء تقديمه لبرنامج "شوبير والنجوم" فى ستديو "16" وجلسنا معه من الثالثة حتى السادسة مساء .. وتحدثنا معه خلال دقائق الفواصل عن ذكرياته التى لن ينساها مع رمضان .. وطقوسه اليومية والوقت الذى يقضيه مع المستمعين .. والتوفيق بين عمله فى الإذاعة والتليفزيون.
وصل شوبير قبل موعد البرنامج بساعة تقريبا وجلس مع فريق الإعداد للتحضير للحلقة والاطلاع على المواقع والصحف وتحديد موضوع الحلقة وأهم الأخبار والأحداث اليومية فى مختلف المجالات وتأكيد المداخلات الهاتفية خاصة من اللاعيبة المتعاقدين مع نادى الزمالك.. بدأ البرنامج فى الثالثة مساء بجلوس شوبير داخل الاستديو ومتابعة الأحداث اليومية والتى بدأت بالكثير من الأحداث الإرهابية فى مناطق مختلفة بالجمهورية والتنديد بها وبعد الكثير من المداخلات الهاتفية لمتابعة الشأن الرياضى والصفقات الجديدة للأندية ومنها الزمالك كما حصل على تصريح من المستشار مرتضى منصور عن استمرار أحمد حسام ميدو فى تدريب الزمالك وفى حالة رفضه تكون الأولوية لمدرب مصرى وأكبر المرشحين هو حسام حسن.

الفاصل الأول

فى الفاصل الأول تحدثت مع شوبير لمدة ثلاث دقائق عن ذكرياته مع الإذاعة وصرح لنا بأن بدايته الإذاعية لم تكن فى تقديم البرامج أو التعليق على المباريات كما يعتقد البعض، ولكن البداية الحقيقية عندما قام بتسجيل حلقات لفوازير رمضان عن 30 شخصية فنية، مثل فاتن حمامة وعبد لحليم حافظ وماجدة بإذاعة الشرق الأوسط.. ويقول شوبير: أيضا كانت تجربة ممتعة ومختلفة بالنسبة لى منذ فترة طويلة وبعد ذلك بدأ مشوارى الإذاعى منذ 6 سنوات تقريبا بالتعليق على المباريات أولا ثم فى تقديم البرامج وهى تجربة أحرص عليها فى رمضان لأن لها طعما آخر فى التواصل مع الجمهور أثناء الصيام.
من جديد بدأ شوبير تواصله مع المستمعين وقراءة بعض الرسائل والمداخلات الهاتفية والحديث عن الأخبار المستخدمة قبل أن يستقبل ضيفه محمد مصطفى شردى وتحدث معه عن سر اختفائه عن الساحة السياسية وتعليقه على الأحداث الإرهابية التى ارتبطت بيوم 3/ 7

الفاصل الثانى

ودخل أحد المذيعين "لستوديو 16" لقراءة عناوين الأخبار وتحدث شوبير عن تجربته فى برنامج "شوبير والنجوم" وأنها تجربة مختلفة لأنها متنوعة بجوار الجانب الرياضى أيضا، وقال: قمت باستضافة بعض النجوم سواء فى الفن أو السياسة أو الرياضة مثل عادل إمام ويسرا وأيمن بهجت قمر وسامح الصريطى. ومن السياسيين حوارات مع وزير الشباب والرياضىة خالد عبد العزيز ووزير التموين أيضا، لأننى بطبيعتى قارئ جيد لمختلف المجالات وليس للرياضة فقط وأعترف أننى لا أشاهد التليفزيون أو البرامج والمسلسلات والأفلام باستثناء المباريات بالطبع.
وداعبه محمد شردى بسؤاله عن عمله فى الإذاعة وفى التليفزيون بقناة "cbc two" وكيفية تحمل كل هذا العمل فى رمضان والحديث عن عمل شردى بقناة المحور وافتقاده للعمل فى "أوربت" مع عمرو أديب.
عاد إلى جمهور المستمعين مرة أخرى وترك الحديث لضيفه محمد مصطفى شردى عن رأيه فى الانتخابات البرلمانية ودخوله فيها مرة أخرى والحديث عن صندوق "تحيا مصر"
فترة الاستراحة
فاصل طويل أثناء إذاعة المسلسل الإذاعى خرجنا من الاستديو إلى الاستراحة ووقتها استأذن مننا أحمد شوبير لأداء صلاة العصر وفور عودته بدأ حديث جمع بينه وبين شردى وطرح خلالها شردى مبادرة لمصر وطلب من شوبير الانضمام له ثم انتقل الحديث إلى بعض الأمور التى تخص الأحداث الحالية.
انتقلت بالحديث مع شوبيرعن أهم طقوسه الرمضانية وقال : ليس لى طقوس خاصة ولكن بالطبع هناك طقوس روحانية مرتبطة برمضان مثل صلاة قيام الليل بصحبة أسرتى وللأسف بسبب ارتباطى بالعمل لم أستطع المواظبة على صلاة التراويح.
ولكن أهم الأشياء بالنسبة لى هى عزومة زملائى فى العمل والإفطار معا بجانب الإفطار مع عائلتى فأسافر إلى مدينة طنطا لمشاركة أخى الإفطار وبطبيعة الحال يأتى هو للإفطار معى والذهاب لشقيقاتى وأنا لا أحب الإفطار خارج المنزل إلا فى أضيق الحدود وعادة يكون فى النصف الثانى من رمضان.
تنشغل فى العمل طول النهار والليل فكيف تتعامل أسرتك مع هذا الانشغال.. وأجاب ضاحكا : زوجتى تلومنى طول الوقت ولكن قررت السفر والانطلاق وقبول العزومات فى النصف الثانى من رمضان بعد حصولى على إجازة من الإذاعة والتليفزيون.
وعن طبيعة يومه فى رمضان يقول : بصراحة أستيقظ متأخرا، لأننى أنام بعد أداء صلاة الفجروهذا طبيعة الحال فى رمضان وفور استيقاظى أؤدى صلاة الظهر وأستعد للنزول للاستعداد للبرنامج الإذاعى وفترة عملى من الثالثة حتى السادسة مساء يقصر من وقت الصيام وأستمتع بتواجدى مع الجمهور والتفاعل معهم ثم أتوجه لمنزلى لتناول وجبة الإفطار مع أسرتى وسريعا بعد الإفطار أتوجه لقناة "cbc two" لتقديم برنامجى.

مفارقة 28/9

انتقلنا مرة أخرى إلى الاستديو وفى الفاصل الأخير دار حديث بين شردى وشوبير عن إمكانية الترشح مرة أخرى للانتخابات البرلمانية، وصرح شوبير بأنه قرر ألا يعود لهذه التجربة على الأقل هذه الانتخابات وأن يترك الفرصة للوجوه الجديدة ولآخرين لخوض الانتخابات القادمة، كما قال إن من وجهة نظره أن يبتعد كل وجوه الحزب الوطنى عن الانتخابات القادمة حتى لا يتم استخدامهم من قبل الإخوان فى تفتيت صفوف البلاد.
ومع حديثنا معا اكتشفنا أننى وشوبير ومحمد شردى كلنا مواليد يوم 28/ 9 حتى إن شوبير أعلنها للمستمعين على الهواء.
وقبل انصرافنا خارج مبنى ماسبيرو تحدثت مع شوبير عن أطرف المواقف التى حدثت معه فى رمضان ولا ينساها أثناء تواجده فى الملاعب وظل يضحك قبل الحديث، وقال إن فى مباريات كأس العالم 90 وكنا نلعب تشيكوسلوفاكيا قبل انفصالها وخلال فترة الصيام وجميعنا رفض الإفطار أثناء المبارة ولكن الجوهرى المدير الفنى للفريق أصر على إفطارنا وخاصة زميلنا الكابتن أحمد الكأس بسبب ضعفه وأنه بإصراره سيسقط فى المباراة ولكنه رفض بشدة وكانت المفاجأة صعودنا بهدف وحيد لأحمد الكأس.

عدد المشاهدات 7550

الكلمات المتعلقة :

أحمد شوبير ماسبيرو برنامج شوبير والنجوم